الخميس 15 ربيع الثاني 1441 هـ الموافق 12 كانون الأول 2019 م

«داعش» ينشر صوراً لكيفية تنفيذه مجزرة «سبايكر»

تاريخ الإضافة الإثنين 13 تموز 2015 12:27 ص    عدد الزيارات 199    التعليقات 0

      

  الحياة - نشر «داعش» أمس، تسجيلاً مصوراً لـ»مجزرة سبايكر» التي راح ضحيتها مئات المجندين ونفذها التنظيم في تكريت في حزيران (يونيو) 2014، فيما أعدم 12 شخصاً في الموصل دهساً بالجرافات.

وتبلغ مدة التصوير في «سبايكر» 23 دقيقة، ويبدو في الصور مئات المجندين المكدسين جنباً إلى جنب وهم مقيدو الأيدي، بعد إطلاق النار عليهم من مسدسات ورشاشات، كما أظهر التسجيل عدداً من الضحايا وهم يتوسلون المسلحين قبل إعدامهم، محاولين إقناعهم بأنهم انضموا إلى القوات الأمنية قبل أيام معدودة فقط. ثم يتم نقل الجثث في شاحنات كبيرة ورميها منها، واقتياد آخرين إلى حفرة كبيرة وإطلاق النار عليهم، في حين أعدم عدد من الضحايا ليلاً، ثم يتم جرف الجثث إلى حفر عميقة.

وأظهر الشريط الجديد أيضاً قيادي في «داعش» لم يكشف اسمه، وهو يتحدث في مراحل مختلفة من التسجيل.

وعن التطورات داخـــل الموصل، قال النـــاطق باسم منظمات الحزب «الديموقراطي الكردستاني» فـــي نــيـــنوى مموزيني أن «داعــــش يطور أساليب القــــــتل لـــترهيب وإخــضاع السكان، فقد أعدم 12 شخصاً دهساً بواسطة الجرافــــات أمام الملأ، بتهمة العمالة للصفويين، كما أعــــدم رمياً بالرصاص 10 من العسكرين والضــــباط والشـــرطة السابقــــين، على رغم إعلانهم التوبــــة، وأعدم 13 طفلاً بتهمة الفرار من أحد معــسكرات التدريب»، لافتاً إلى أن «سكان منــــطقة الشلالات عثروا على مقبرة جماعية فيها 72 جثة لعناصر داعش، معظمهم من الأجانب، وسبق أن سجلت في الــــمنطقة حالات مـــماثلة»، وذكر أن «داعش قرر استقــــطاع 50 في المـــئة من حصة المواطنين من برنامج بــــطاقة الــــمواد الــــغذائية الشـــهرية».

من جهة أخرى، استعادت قوات «البيشمركة» منطقة في غرب قضاء سنجار بعد وقت من سقوطها في يد «داعش»، وتتخذ القوات الكردية منذ أشهر وضعية الدفاع وتمكنت خلالها من إحباط هجمات متكررة على سنجار، غرب الموصل، ومخمور والكوير في جنوب غربي اربيل، وفي بعشيقة في سهل نينوى.

وقال مموزيني إن «البيشمركة تمكنت أمس من استعادة قرية كابارا، غرب سنجار.

وقتلت نحو 25 مسلحاً، فضلاً عن تدمير 7 عربات مصفحة»، لافتاً إلى أن «طائرات التحالف قصفت أمس مصنعاً لداعش مخصصاً لصنع العبوات والمتفجرات وتفخيخ السيارات في حي الكرامة في الموصل، اسفر عن تدمير 12 عربة معدة للتفجير وسبعة من الانتحاريين».

وأردف أن «غارة أخرى استهدفت مصنعاً مماثلاً في حي الصناعة، ما أدى إلى قتل ثلاثة خبراء في صناعة المتفجرات يحملون جنسية فرنسية».

إلى ذلك، أفادت وسائل إعلام كردية أن «داعش أعدم المرشح السابق لانتخابات مجالس المحافظات عن نينوى إبراهيم صالح البدراني، بعد ثلاثة أسابيع من اعتقاله».


التعليقات (0)

 » لا يوجد تعليقات.

أضف تعليق

الأسم: * البريد الإلكتروني:
تعليق: *
رمز الحماية: *  تحديث الصورة

* الخانات الضرورية.

 

 

   

        

  

 

  

 

 

 

 

 

  

      

 

 

      

 

 

 

    

      

 

 

 

 

 

 

 

 

  

  

    

    

   

        

        

               

     

    

         

   

           

 «  كانون الأول 2019  » 
MoTuWeThFrSaSu
 1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031 
إلى الأعلى

Designed and Developed by

Xenotic Web Development