الثلاثاء 13 صفر 1440 هـ الموافق 23 تشرين الأول 2018 م

... فن الممكن ! بقلم : خليل إبراهيم المتبولي

تاريخ الإضافة الثلاثاء 14 آب 2018 9:28 ص

  - في السياسة كل شيء ممكن ، في السياسة طلعات ونزلات وتعرّجات كثيرة ، وأمور كثيرة تتحوّل ، ومن الممكن أيضًا أن ينقلب الأبيض إلى أسود ، والأسود إلى أبيض بدهاء وذكاء مَن يلعب لعبة السياسة . ومَن يستطيع أن يراوغ ويتحاذق مع الحفاظ على المبدأ الذي يسير عليه دون الوقوع في المحظورات يكون لاعبًا مهمًا ، السياسة هي فن الممكن أي دراسة وتغيير الواقع السياسي بكل موضوعية ، وليس الخطأ الشائع وهو أن فن الممكن هو الخضوع للواقع السياسي وعدم تغييره بناء ...

تتمة »

إنّ ما جرى كان سيجري - بقلم : خليل إبراهيم المتبولي

تاريخ الإضافة الأحد 29 تموز 2018 7:16 ص

 إنّ ما جرى كان سيجري ، وحصل في السابق ، كانت الحقيقة وحدها تُسرق من الواقع ، وكان الواقع وحده يمشي إلى آخر الحقيقة ، كنّا نعرف أن هناك كذبًا يلفّ المكان المحروس من جنود وعناصر أمنيين ، ليرهبوا أناسًا مظلومين مقهورين لا حول لهم ولا قوة ، إنما الحق ، والصدق النابع من قلوب الناس كان أقوى من كل القوّة المنتشرة حولهم ، رفعوا أصواتهم بمطالب محقّة ، كانت تلزمهم ألاف الطرق والساحات لتسع مطالبهم وحقوقهم الشرعية ، صدورهم منتفخة بالقهر ، دماؤهم تفور م...

تتمة »

مَن يراقب ؟! .. - بقلم : خليل إبراهيم المتبولي

تاريخ الإضافة الإثنين 25 حزيران 2018 8:24 ص

 فساد ، رشاوى ، سرقات ...  اتهاماتٌ متبادلة بين الجميع وخصوصًا المسؤولين في هذا الوطن ، الكل ينتقد الكل ، وكل واحد يعتبر نفسه أنظف وأشرف من الآخر ، وكل واحد يعتبر أن كفّه نظيف وبعيد عن الشُبهات ،  بينما نرى نحن من خلال العديد من الأعمال والممارسات الكثير من الفساد في جميع الإدارات العامة والخاصة ، بما فيها الفساد الأخلاقي المستشري ، وقد عمل بعض المهتمين بأمور الناس والذين يخافون على المصلحة العامّة على إبراز وإظهار بعض الفاسدين وال...

تتمة »

رصاصة مزّقت الوطن ! بقلم : خليل ابراهيم المتبولي

تاريخ الإضافة الإثنين 16 نيسان 2018 6:00 ص

 الرصاصة التي اخترقت قلب معروف سعد في 26 شباط 1975 ، بقي طيفها وحقدها يحلّق في الأجواء اللبنانية ، حتى استقرّت مجدداّ في 13 نيسان 1975 ببوسطة عين الرمانة وقضت على العديد من الناس الأبرياء ، فكانت الشرارة التي قضّت المضاجع . في انتشار هذا الدم كان جرّ لبنان إلى حربٍ أهلية دامت خمسة عشر عاماً ، كانت حربَ اقتتالٍ عبثي سوريالي مجنون بين أولاد البلد الواحد ، العقل فيها معطّل ، والأحاسيس والمشاعر فيها حيوانية غرائزية ، والإنسان تحوّل إلى آلة يُدار...

تتمة »

ما زلنا نبكيك ... يا معروف !.. بقلم : خليل إبراهيم المتبولي

تاريخ الإضافة السبت 24 شباط 2018 8:52 ص

 ... بعد ثلاثة وأربعين عاما ً على استشهادك يا معروف ، ما زالت العيون تتفجّر بأحزان العمر كلّه ، وما زلنا نبكيك كما نبكي أباءنا وأجدادنا وكلّ عزيزٍ على قلوبنا ، ما زلنا عندما نذكرك ، نستذكر كم كنتَ القول والفعل والمعنى في حياة الجميع ، مَن كان معك أو مَن كان ضدّك ، لقد كنتَ في حياتك ، وما زلتَ في مماتك ، الرمز الحي المجسِّد للوعي الثوري النضالي والكفاحي ، والممثِّل لأشرف وأنبل ما في الحياة من مبادئ وقيم وأفكارٍ تحررية ، ولمواقف قومية وعروبية ...

تتمة »

أبكي بين الضحكات ! ... بقلم : خليل إبراهيم المتبولي

تاريخ الإضافة الأربعاء 31 كانون الثاني 2018 7:29 م

 أبكي بين الضحكات قرب زجاجات الإشتياق الملوّنة بفرح الإنتظار ، أعيش في أحلامي التي تحكمها نرجسية الأيام وقهرها ، قلبي المعذّب يدخل في نفقٍ بين ضوءين غير واضحَين ، يتسلل في مغاور الشوق ، يتسلق جبال الذكريات التي تتلاقى مع حلو الكلام وعذب المفردات ، على القمة وجوه حزينة ، قمرٌ يتكسّر على فراش الفضاء الرحب  وحوله مئات النجمات تتبعثر بين غفوةٍ وغفوة  ، نارٌ تنبثق من رهبة الإشتعال ،،، أبكي بين الضحكات أستذكر ما مضى ولِمَ مضى ؟ هل ا...

تتمة »

يا لهذه الجريمة المروّعة ! - بقلم : خليل إبراهيم المتبولي

تاريخ الإضافة الأحد 21 كانون الثاني 2018 8:52 م

 - قرابة الساعة السادسة والنصف من مساء الحادي والعشرين من كانون الثاني من العام 1985 دوّى انفجار ضخم هزّ مدينة صيدا ، ترك أهلها في حيرة من أمرهم ، مما جعلهم  يتراكضون نحو مصدر الإنفجار وهم في حالةِ  ذهولٍ واندهاش ، أسئلةٌ كثيرةٌ وإرباكٌ كبير حول المكان والشخصية ، الدخان قريب من البحر بل يتصاعد من منطقة الراهبات ، هل هي عملية استشهادية ؟ لأنّ في تلك الفترة كان الإحتلال الصهيوني رابضاً على قلب مدينة صيدا والجنوب ، وجاثماً على صدور أه...

تتمة »

100 عام ... ناصر - بقلم : خليل إبراهيم المتبولي

تاريخ الإضافة الإثنين 15 كانون الثاني 2018 5:54 م

 ...

تتمة »

لجوء صور الخليل ... بقلم : خليل إبراهيم المتبولي

تاريخ الإضافة السبت 9 كانون الأول 2017 5:18 ص

 - " لأنّي لاجئ يصعب عليّ العمل " هذا ما أراد أن يقدّمه المصور والصحفي الفنان خليل العلي في معرض صوره الفوتوغرافية الكبيرة التي عرضها قي قاعة بلدية صيدا ، لقد تزامن هذا المعرض اليوم مع وقاحة الرئيس الأميركي ترامب بنقل السفارة الأميريكية من تل أبيب إلى القدس وإعلانها عاصمة للدولة الصهيونية ، لقد جاء هذا المعرض كصفعة لهذه الوقاحة ولو بالصورة ، الصورة هي الفكرة  والكلمة والفعل ، وهذا جزء من مقاومة ، كل عملٍ فني يحاكي الوجع الفلسط...

تتمة »

مذكرات نجيب الريحاني المتداولة... مزوّرة

تاريخ الإضافة الثلاثاء 14 تشرين الثاني 2017 2:38 م

 الحياة - بعد نحو سبعين عاماً على غيابه، لا يزال نجيب الريحاني (1889- 1949) يثير الجدل، سواء في ما يتعلق بظهور سيدة تدعي أنها ابنته منذ عام 2008 من دون أن تقدم ما يثبت صحة إدعائها، أو ما يخص دوره على مدى أربعين عاماً في نهضة فنيّة، ميّزت مصر في النصف الأول من القرن العشرين.ففي أيلول (سبتمبر) الماضي، أعادت دار «الهلال» القاهرية نشر مذكرات الفنان ذي الأصل العراقي، وكانت طبعتها الأولى صدرت في عام 1959، ولم يمض سوى شهر تقريباً، حتى أ...

تتمة »

لماذا يمكن أن يخفي الرجل خاتم الزواج؟

تاريخ الإضافة الثلاثاء 31 تشرين الأول 2017 1:08 م

 أنوثة - يتّجه الكثير من الرجال الى تجنّب إبراز إظهار خاتم الزواج إلى العلن وقد يعود هذا التصرّف لأسباب نفسيّة أو اجتماعيّة. ولكن هل تعرف الزوجة ما وراء هذه الخطوة الغريبة؟ أسباب عديدة وراء هذا التصرّف إذا كان زوجك يعمل على إخفاء خاتم زواجكما لا ترتبكي كثيراً لأن هذه المسألة قد تكون عابرة أو يكون سببها بسيطاً كما أنها قد تكون رمزاً من الرموز الغامضة التي يقوم بها الرّجل. وقد ينطبق هذا الأمر على محبس الخطبة وخاتم الزواج فاكتشفي ما و...

تتمة »

في ذكرى رحيل أبي !.. بقلم : خليل إبراهيم المتبولي

تاريخ الإضافة الثلاثاء 26 أيلول 2017 8:48 ص

 كان الفجر يموت على جسده ، وظلال الأشياء تتكسّر من حوله حزينة ،  رفع وجهه ببطء وثبّت عينيه علينا كأنّه يريد أن يشبع من وجوهنا أو كأنّه يريد أن يقول لنا ابتعدوا قليلاً كي أرحل بسلام ، ثبّت عينيه على خيوط الضوء الأخيرة وهي تلمع وتنطفئ في آنٍ واحد وبلمعانها تذوب رويداً رويداً في بحر العتمة والظلمات . مدّ يده صوب الضوء وأخذ جرعة من كأس الحياة الجديدة التي سيرحل إليها  ، وكأنّ يداً تمتد نحوه وتعطيه ذاك الكأس فنراه  يبتسم تارة ...

تتمة »

دارة دوّارة ( عرض مسرحي لفرقة منوال ) - بقلم : خليل إبراهيم المتبولي

تاريخ الإضافة الأحد 6 آب 2017 9:38 ص

 دارة دوّارة عرض مسرحي لمجموعة شبابية نتيجة مشاركتهم في برنامج صبا ، هذا البرنامج الذي يعمل على بناء وتنمية القدرات المسرحية لفئات شبابية ، مع العمل على ابتكار نوافذ فنيّة لتفعيل دور الشباب والدفاع عن حقوقهم الثقافية بإدارة جاد حكواتي ، وتقوم فرقة منوال بإدارة وتسيير البرنامج من خلال مدرّبين وفريق عمل مختص بالعمل المسرحي ، وهذه الفرقة منوال عَمَلَ على تأسيسها الثنائي جاد حكواتي ورؤى بزيع اللّذين يحملان الهمّ المسرحي والثقافي على عاتقهما ، مع...

تتمة »

 

   

        

  

 

  

 

 

 

  

صدر العدد الجديد من مجلة كل الفصول

 

   

   

 

 

 

  

  

 

 

  

  

   

 

 

 

               

 

    

 

 

        

           

  

 

 

     

 

 

 

        

   

         

 «  تشرين الأول 2018  » 
MoTuWeThFrSaSu
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031 
إلى الأعلى

Designed and Developed by

Xenotic Web Development