الأربعاء 14 جمادى الثانية 1442 هـ الموافق 27 كانون الثاني 2021 م

فوائد مذهلة غير متوقعة لقشور الموز والبطاطا وبذور الأفوكادو

تاريخ الإضافة الأربعاء 13 كانون الثاني 2021 4:31 م    عدد الزيارات 80    التعليقات 0

      

 

سيدتي - الاعتيادي، هو أن نقرأ خبراً أو مقالاً يتحدث عن فوائد الموز والبطاطا. هذا أمر عادي، ولكن ما ليس اعتيادياً على الإطلاق، أن نكتشف أن لــ"قشــور" الموز والبطاطا فوائد كثيرة، وأن هناك أطباق معينة تُحضر منها، بعضها مخبوز والآخر مقلي. والغريب أيضاً، أن هنالك رقائق البطاطس المصنوعة من قشورها، وهي مقبلات لذيذة نالت استحسان العديد من الطهاة حول العالم.

 

**  فواكة وخضار يجب ألا تُقشّر

 

في الفترات الماضية، طرح موقع "إنوسمي" عدداً من التساؤلات حول الاستخدامات الأخرى التي يمكن إيجادها لقشر البطاطس ومخلفات الطعام الأخرى. وأشار الموقع العالمي، إلى أنه في عصر انتشار الشعارات حول الاستهلاك الواعي، والتجميع المنفصل وإعادة التدوير للنفايات، وكذلك العيش في انسجام مع الطبيعة، اتضح أن كل كائن يمكن أن يحصل على حياة ثانية، وهذا ينطبق حتى على بقايا ومخلفات بعض الخضروات والفواكه.

 

قشر الموز..

وبحسب المصدر نفسه، فإنه يُستحسن عدم التخلص من قشور الموز، حيث يمكننا أن نصنع منها مغلياً بشرط استخدام فواكة الموز العضوية. حيث أن القشر -مثل الموز نفسه وأحياناً أكثر- يحتوي على العديد من العناصر الغذائية الهامة كالبوتاسيوم والفيتامينات C و B6 و B12 ، إلى جانب أيضاً حمض التريبتوفان الأميني الذي يمتلك تأثيراً إيجابياً على التمثيل الغذائي وتعزيز الرضاعة الطبيعية الجيدة لدى الأمهات.

 

قشور البطاطس..

ويضيف موقع "إنوسمي"، أنه من الممكن إعداد بعض المخبوزات والمقليات من قشور البطاطا، إضافة إلى أنواع مختلفة من المقبلات اللذيذة التي فاجأت بعض أشهر طهاة العالم، إلى الحدّ الذي اعتمدوا فيه هذه المقبلات الغريبة لقائمة الطعام الرسمية في بعض المطاعم الفاخرة. ناهيك إلى أن قشور البطاطا تحتوي على نفسه الفوائد الصحية والعناصر الغذائية التي تحتويها ثمرة البطاطا نفسها.

 

بذور الأفوكادو..

كالبطاطا والموز، لا تقل بذور الأفوكادو أهمية، فمن الممكن تناولها من خلال بتجفيفها وتحويلها إلى مسحوق، ثم إضافتها إلى العصائر والسلطات والشوربات والأطباق الأخرى.  ومن الجدير بالذكر أن بذور الأفوكادو تحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة تصل حتى 70٪ منها في لب الفاكهة، وهي ذات قيمة كبيرة للإنسان، لأنها تحيد الجذور الحرة، وتجلب لنا الشباب والصحة، تحتوي بذور الأفوكادو أيضًا على اللوتين وحمض الفوليك والفيتامينات A و E، ويعمل المسحوق الناتج منه كمصدر للألياف، لذا فإن إضافته للطعام ستساعد في تحفيز حركة الأمعاء.

 


التعليقات (0)

 » لا يوجد تعليقات.

أضف تعليق

الأسم: * البريد الإلكتروني:
تعليق: *
رمز الحماية: *  تحديث الصورة

* الخانات الضرورية.

  

 

   

        

  

 

  

 

إضغط هنا 

 

 

 

  

  

  

      

       

      

 

      

    

   

         

               

     

             

   

           

 «  كانون الثاني 2021  » 
MoTuWeThFrSaSu
 123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031
إلى الأعلى

Designed and Developed by

Xenotic Web Development